الجمعة , فبراير 26 2021
أخبار عاجلة

البيت الثقافي الفيلي يقدم “نوروزا” بصورة جديدة

اقام البيت الثقافي الفيلي، احد تشكيلات دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة، عرضا مسرحيا بعنوان (نوروزا) بمناسبة الاحتفالات بعيد نوروز ببغداد.

وقدمت فرقة العراق للفنون المسرحية، التي تضم طلاب معهد وكلية الفنون الجميلة، عرضا مسرحيا تعبيريا يجسد ملحمة الشعب الكوردي في بطولاته ضد طغيان الحكومات الدكتاتورية، حتى ظهور شعلة نوروز التي تبدد الشر وتنشر السلام.
تقول مديرة البيت الثقافي الفيلي فخرية جاسم محمد “ارتأى البيت الثقافي تقديم فعالية فنية خاصة للكورد الفيليين وان تكون غير مطروقة لمناسبة اعياد نوروز، فقدمنا هذه المسرحية التي تجسد معاناة الكورد وقد انتهت بانتصار الحق على الباطل). مشيرة الى ان هذا النشاط يستعرض مراحل الظلم الذي وقع على الكورد حتى مجيء نوروز الذي يشبه اشراقة الامل.
وقدم البيت الثقافي الفيلي نشاطين لمناسبة اعياد نوروز، حيث تمثل الاول باقامة مأدبة طعام للأكلات الشعبية الفيلية والذي اقيم في المجلس البلدي في الرصافة، وهذه المسرحية هي الفعالية الثانية.

فيما تحدث مؤلف العرض المسرحي الفنان ابراهيم حسب الله ورئيس فرقة العراق للفنون المسرحية قائلا (قدمت فرقة العراق لهذا اليوم، اول عرض مسرحي لهذه المناسبة ولم يسبقنا في ذلك أي فرقة مسرحية اخرى، وحاولنا في هذا العرض ان نبين للجمهور الاساليب القمعية التي انتهجها الحاكم الظالم مع الكورد الفيليين، في تعذيبهم وتهجيرهم القسري وابادتهم، لينتهي ذلك بعودتهم الى ارض الوطن الذي مثلناه بشروق الشمس، كما تضمن هذا العراض مطالبة الشعب الكوردي بحقوقهم).
تجدر الاشارة الى ان العرض المسرحي استخدم التعبير الجسدي بدل الحوار في نقل رسالته، ايمانا من المؤلف والمخرج جاسم رسن، باهداف مدرسة الحداثة للفن في ابتعادها عن النص واستخدام الايماءة والتعبير، في وسيلة لخلق حالة التفاعل بين الجمهور والممثلين ليتمكن المشاهد من فك شفرة الايماءة بفطنته.
هذا وقد اختتم الحفل بتوزيع الشهادات التقديرية على المخرج والمؤلف والممثلين من طلبة معهد وكلية الفنون الجميلة ومصمم الرقصات منتظر الشواك، وبطلة العرض سحر الغالي، ومدير المسرح مقداد المقدادي والفنان عقيل مجيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: