الثلاثاء , سبتمبر 22 2020

فليمت الجميع…..شعر محمد شقفه

فليمت الجميع
فليغتصب الرصاصُ كل الأرصفة
فلتختلط الشهوةُ بالدم
فلنُودع الغياب الأسفلت
فلنخدع الإثم
فليكن الوجود مسرحية
أنا البطل الضحية أعلنُ الهزيمة 
أمام الهزيمة
أعلنُ العبادة للمقصلة
أعلنُ الحظ إله عبثياً
كم أنا متعبٌ من المشي 
فوق القافية والأفئدة
أمشي حافياً ووحيداً 
كمسيح لا يؤمن بنفسه
كالناي أمشي بهدوءٍ وحُزن
تتوقفُ النشوةُ
تبكي النُسوة
تكثُر النُدرة
تعتلي الحقيقة الربوة
أجثوا لأقلد بوسام
سأتهم بالإنتحار اللغوي 
عند كل زقاق في القصيدة
لكنيَّ أَشجعُ من أن أموت 
وأشدُ جُبناً من أن أحيا
أنا البطلُ الضحية تقتلني حياة..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: