الأحد , سبتمبر 20 2020

صهيل الريح …..شعر محمد القاطوف

استمع لصهيل الريح

تصفعني 
وتكسر جوانح الحلم .

من شرنقات الألم 
تنبت تينة الله
من جديد 
وبحبات الرمل
تلفح شغفي قبلات ساخنة 
أنا الغائب في الصمت
بحرارة الوجع 
أقيم قداسي
بين صومعة الحلم وقلبك
استحلف الشرارة بك
لتلفظ الوجع البني
و تسامح لغوي .
تركن للماء
وتحبو في الرمل
همسة فجر .
استخير الزواحف 
وأرمي بعضي 
هي ترسم الثقوب 
وتدس الوجع 
في خاصرتي المبتورة
احافظ على صدفات الوحي 
اصارع بقايا انفاس ٍ ثكلى
وأعيش 
أعيش ويبهرني الموت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: