الإثنين , سبتمبر 21 2020

أُريدكِ أن تحبيني كما أنا …………. للشاعرة/ صابرين أحمد عوده


أُريدكِ أن تحبيني كما أنا، ليسَ كامرأةٍ لا تُشبهكِ بالحسنِ والجمال ، تحتضني الخُلق الذي كبر معي وبكِ،
وكم كنتُ أتمنى مصيري يُشبه صفاء وجهكِ ، لا خصلاتِ شعركِ القاتمة السواد .
كأس الحليب الصباحيّ كنتُ أرسمه على دفتر أول حصة في برنامجي المدرسيّ اليوميّ، وغصة في الحلق
(ياليت جسد أمي الهزيل يُشبه خُلقي ).
أمي،أتعلمين:؟
إن هذا الإختلاف الماثل بيننا
ليس سوى كلمة “أشتاقكِ”
خامدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: