الأربعاء , سبتمبر 23 2020

اهداء للفراغ والألوان العبثية…..ِشعر أمل عبد الهادي

اهداء للفراغ والألوان العبثية

كل الذين يلبسون وجه البلياتشو
كانوا قتلةً في يوم ما
كل ألوان الاشتياق تُخفي
لحظة لقاء قتلها اختناق ثوب الكسل
دعني أخفي هزلي
في الواجبات المنزلية
في ترقيع الجوارب التي 
ستقبل وجه سجادتي حين يحل الشتاء
خلف المكتب
تجلس مجلات اشتريتها قبل عشرين عاما
مشحونة باليأس
وبالتراب 
تختلس النظرات إلى الكتب الطازجة 
التي تحملها إلى جلسات المساء
بين عينيك والآلام وترعة قريتي 
التي يحفها الغاب 
قصص من الأحلام المستحيلة
هكذا أحلام اليقظة الهزيلة
تسرق منا ضحكات العبث
الروايات التي يتعكز عليها رفاق القطار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: