الخميس , أكتوبر 1 2020

منشغل على الدوام….قصيده للشاعر سامي سعد

منشغل على الدوام
بما وراء الجدار..
أظن أنني رأيت الله
وعلي أن أجتهد في الوصف….
الأثار وحدها
من يستحق النظر,
والبراهين ليست مهنه من يرى ..
أقول لك عن تجربة :
أن البرق ليس ظاهره وحسب ‘
وأنه يجيد لغات عديده..
كذلك الحجاره لو تتكلم ..
الروايات التي تسكن التجاعيد…
هل تعرف شيئاً ?عن إمرأة القبو…..
يقولون أنها عاهرة رخيصة
هي التي دست الحب في الأرض….
لتنجب تفاحاّواطفالاّ حمر..
وحده الأعمى.
من شاهد كل التفاصيل
وكتب القصيدة…

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: