الثلاثاء , سبتمبر 22 2020

لا يَلفِظُ البَحْرُ إلّا …..شعر ثائر الشاهين

لا يَلفِظُ البَحْرُ إلّا :
آسِنَ الزَّبَدِ،
كذاكَ ..
يُفعَلُ في أحزابِكُم، بغَدِ..

.

و تُشرِقُ الشّمسُ،
رُغمًا عن ظلامِكُمُ
مهما توارَيتمُ 
في حِصْنِ مُلتَحَدِ ..

.

الشّعبُ ينسُجُ 
– من ” لاءاتِهِ ” – وطَـنًـا،
يهفو لأقدامِهِ التّـاريخُ مُذْ ” أكَـدِ ” ..

.

لي منهُ :
” بِرحيّةٌ ” في ” فـاوِهِ ” 
ولَكُم :
من وَصْمةِ العارِ – طُـرًّا – 
حِصَّةُ الأسَدِ !.
………….
لا أستثني أحدًا، خصوصًا المقدّس لدى البعض، منهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: