الأحد , سبتمبر 20 2020

ومن هي ………… للشاعرة/ صابرين أحمد عوده

ومن هي اليدَّ التي تَردُ للعين العطشى
بحة صوتكَ التي غفتْ
بين رموشي
زمنًا
ورعشة قلمكَ الناسك في أديرةِ

الحنين؟
من هي اليدّ التي تُعيد ليِّ 
دهليز روحي
الهارب لجسدكَ
الممزوج بنبضي
لمحة أفكاري المرصودَة داخلها
صورتكَ؟
هي يدّ الله 
الذي ناداكَ لعندي!
ماضية في المسير لاَلف عامٍ
بلا خطيئة،
بلا ندبةٍ على اَثرها أخسرُ
ما تبقى مني!!

ليتَ الذي كسرَ نافذة عمري
مشردًا على أرصفة النهار
مناجيًا الرب،
بلا دعاء!
يُراقص عمره بالوهمِ
ينفضُ غبارَ الذاكرة بتنهيدةٍ
من نار ،
ماضيًا مسيرة اَلف عامٍ
للبحث عن مغفرةٍ!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: