الإثنين , سبتمبر 28 2020

الخارجية الروسية تكشف سر رهان كوريا الشمالية على الأسلحة النووية

قال مدير إدارة منع انتشار الأسلحة ومراقبتها في الخارجية الروسية، ميخائيل أوليانوف، اليوم الثلاثاء 12 سبتمبر/ أيلول، إن كوريا الشمالية تراهن على الأسلحة النووية والصواريخ الباليستية، بسبب عدم وجود ضمانات دولية موثوقة لأمنها الوطني.

وتابع أوليانوف، في لقاء مع جريدة “كومرسانت” الروسية: “نحن ندين بشكل قاطع السلوك، الذي تختاره بيونغ يانغ، لكن علينا أن ندرك أن غياب ضمانات قانونية دولية موثوقة حقا لأمنها القومي يدفع كوريا الشمالية للاعتماد على الأسلحة والصواريخ النووية وتعاملها بصورة أساسية كأداة ردع”.

ومضى قائلا “يبدو أن العديد من الدول الغربية لم تفهم هذا الأمر، أو لا تريد فهمه”.

كما أشار أوليانوف إلى أن روسيا لا تزال تعتبر كوريا الشمالية طرفا في معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، خاصة وأن انسحاب بيونغ يانغ يعد انتهاكا للإجراءات المنصوص عليها بالمعاهدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: