الجمعة , أكتوبر 2 2020

بولس رمزي يكتب …..السعودية هي الهدف القادم قريبا

عندما احتاج الغرب لوسيلة اعلام قوية تكشف دور الوهابية السعودية في دعم الارهاب ماليا وفكريا

اصبح من الضروري الاستعانة بقناة الجزيرة بخطابها الاعلامي باستخدام اعلاميون محسوبون علي تيار الاخوان لكي ترتدي قميص المتهم من السعودية والرد عليها بفتح الملفات السعودية المسكوت عنها ..

وهنا يكون الاتهام من دولة خليجية وكشف الاتهام من خلال قناة الجزيرة التي تتمتع بانتشار واسع في اوروبا وامريكا وتعد احد اهم مصادر الاخبار التي تتبني وكالات انباء عالمية قناة الجزيرة كمصدر للانباء موثوق فيه ….

هنا يتم نقل البرامج التي تذيعها قناة الجزيرة عبر القنوات الاوروبية مصحوبة بترجمة فورية ، تلك البرامج التي تفتح تلك الملفات السعودية الشائكة

وهنا يتم عمل حملة اعلامية ضخمة هدفها شيطنة السعودية كما شيطنت الجزيرة والعربية من قبل كل من صدام حسين والقذافي وبشار الاسد .

قد يسأل سائل وهل امريكا والغرب في حاجة لقناة الجزيرة لاستخدامها في فتح هذه الملفات … نعم كما كان في حاجة اليها لاسقاط العراق وسوريا وليبيا واليمن ومحاولة اسقاط مصر .

الجزيرة ياسادة احد اسلحة الجيل الرابع القوية لاتستهينوا بها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: