الأحد , سبتمبر 27 2020

في محيط عينيك ….ِشعر نادي جاد

في محيط عينيك 
أرى النوارسَ
والموانىء 
والسفن 
ورحلةَ الحبِ 
من شاطىء الميلاد
حتى مرفأ الشجن 
فلا تنادي للهوى 
فشراعي ممزوقُ 
ومجدافي وهن 
كم عشقت 
التوليبةَ السوداءَ 
في عينيك 
لكنه الزمن 
وكم تناديني القوافي 
وقد كادت 
مذ صمت قلمي 
أن تجن 
دعيني مثل النوارس
أسكن الشطآنَ 
ويسكنني الوسن 
وأشرب نخب عينيك 
من عينيك 
كلما القلب يحن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: