“الأوقاف” تحيل 3 أئمة للتحقيق بسبب “الزند” و”التغيب عن العمل”

قال الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، إن القطاع قرر وقف مصطفى عبدالحميد خطيب مسجد بمركز فوة في كفرالشيخ، وأحاله للتحقيق، وخصم 1000 جنيه من راتبه، بسبب هجومه على المستشار أحمد الزند وزير العدل المقال، في خطبة الجمعة اليوم.

وأضاف طايع، في تصريحات صحفية عنه اليوم: “تقرر وقف الشيخ بشر إبراهيم بأوقاف القاهرة، وخصم 1000 جنيه من راتبه وإحالته للتحقيق، لتغيبه عن الخطبة اليوم الجمعة”.

وأشار طايع، إلى أن القطاع مكّن الشيخ محمد قطب إمام وخطيب الأوقاف من أداء الخطبة بمسجد أهل السنة بقرية دموه في الدقهلية، التابع للشيخ محمد حسان، مشيرا إلى أنه أحال إمام وخطيب مسجد التوحيد في الجيزة للتحقيق، وحرمانه من بدل صعود المنبر الألف جنيه، بعد تمكينه لخطيب تابع لأنصار السنة من اعتلاء المنبر.

ولفت رئيس القطاع الديني، إلى أنه تمت السيطرة على مسجد قباء في الهرم، وتم إرسال الشيخ محمود فكري من الأوقاف، مشير إلى أن شخصين منعوا خطيب المسجد من اعتلاء منبر مسجد بطموه، وتم تصعيد محمود رحيم دون الحصول على إذن الوزارة، وجار تحرير محضر بالواقعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: