الإثنين , سبتمبر 28 2020
أخبار عاجلة

احزان امي …………………..قصيدة بقلم د.المفرجي الحسيني

على وجنتيك
ترتجف شفاهي في لثغٍ
يخشع قلبي من هالة الرحمن
تَعِبَ ناظريّ من ملامحك وآثار السنين
الأوجاع
وجهك وشاحٌ مخمليّ اعتاد المنايا
غُرس في طين المآسي
مثل مؤمن متصوف غارق في عبادة الله
إخوتي
أمي ههنا تبكي حزناً على فقدان العزيز الغالي
تخطو على الجمر
تأتينا بأرغفة الدموع
تجيء بالقلب المُعفّر في هوانا
لا تحتكرنا بين إقفال الضلوع
مِدّي إليهم دفء صوتك
حنانك
لا تؤجلك الهموم
انشدي لهم تراتيلاً تغفو على همس الليالي
دعي شموس صباحك تنصبُّ في عيوننا الظامئة
هاتي شمائلك الجميلة
انثريها علينا سُدىً
نكون حكاية يتناقلها الأصدقاء
إن تفرقوا يجمعهم أنين الزمان كالنهر الظامئ حين الجزر
اقرئي على الماء الذي ترُشّينه تعاويذ وتمائم لعودتهم
ألا ليتَ الطفولة شجرة التوت
لأغرس حولها باقة الأزهار
أسقي حزنك من عمري وعمر إخواني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: