الأربعاء , سبتمبر 23 2020

إنني الأَلى …….للشاعرة أميرة صليبة

إنني الألى
أتيه بروحي في براريك مغرمه
وأنت لعمري  تشعل الروح ملهما
أما كنت تدري طالما السهم قد رمى
أم انك تدري كي تزيد تدللا

أراك بنبضي كيف تختال مترفا
وعيني لدى رؤياك قد عافها الغفا
تداعب كفي يهطل البرد والدفا
كأنك من للنور والعطر  أرسلا

تميد رياحي عند ذكراك تعصف
ألا تدري كم أهواك والقلب يرجف
وأنت لما في داخل النبض أعرف
عبيق سلاف أسكر النبض أثملا

تبيت بأحلامي وتبقى المدانيا
وتسري بشرياني تحاكي الأمانيا
أكنت بقلبي لست تدري بما بيا
فليلي مع الأشواق قد بات أطولا

أتذكر إذ نادمتني ذات أمسيه
أفضت اشتياقا ذلك الوجد عاتيا
همست لروحي أنت للروح ماهيه
ألست  الذي قد أوقد الشوق أشعلا

فلا تشتكي وصلا قطعت  حبائله
ولاتدعي حبا لقلبي وطائله
أتأتي الى عمري   وللحب نائله
لتلقي سلاحا سوف ألقاك أعزلا

إذا لم أكن في القلب والعين والمنى
وروحي لها عيناك  تهفو لتسكن
فلا تسأل  الأحداق إن كنت هاهنا
لتعلم أني كنت دوما أنا الألى

بقلمي أميره صليبه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: