الإثنين , يناير 18 2021

أمي …..للشاعرة حلا علي

أمي
ياغيمة بيضاء تعزف علية ترف 
كيف لجمال الكون أن يختصر بعينيكِ
أعيديني الى زمن توقفت عنده سعادتي 
ودعينا نركض بطرق قديمة نعرفها 
 نرتدي ثوب المدرسة ونحمل الكتب 
ندخل خزانة جدتي نستنشق بخورها
ننصت الى جدار بيتنا العتيق 
نسمع ضحكات وحكاياتنا القديمة
نعود الى عالمنا حيث أتينا
أعزفي ودعي الجرح يغني 
أرهقتني غربتي ونكرني الوطن 
ولهثت خلف الضوء البعيد  
أبحث عن أرض وغيمة
وتركت كل أشيائي وخارطتي
تأخذني السفينة الى بحرها 
مرهقة تسير تلاطم كل موجة
قاومت الغرق باتجاهك
أبحث بكل سماء عنكِ
ورعب العمر بدأ يلاحقوني 
خائفة، خائفة جداً وأنتهت رحلتي 
وانتهى الطريق وأنا بعيدة عنكِ
ياغيمتي 
حلا علي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: