السبت , يناير 23 2021

تماسُك … شعر : مصطفى الحاج حسين .

أخبئُ موتي عن قصيدتي

كي لا تعلمَ أنّي انتهيت

وأسألُ خطواتي ألاّ تتعثّرَ

أمامَ انتظاري

عليَّ أن أعودَ إلى بلادي

وأنا أحملُ نبضي

لديّ الكثير من القبلاتِ

والدّموعُ الجّليلةُ

وأقولُ :

لقلبي الطّاعنِ بالهزائمِ

تماسك

فما زالَ العشقُ قابعاً فيكَ

بيديّ سأمسكُ ضوءَ الفرحةِ

وأطوقُ خاصرةَ النّدى

أرقصُ على أرضٍ

تجيدُ انبعاثي

فياموتُ تخبّأ في عروقي

ولا تفسد عليَّ حلمي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: