الجمعة , فبراير 26 2021

ها أنا….قصيده للشاعر لحسن شكري

ها أنا…
شرعتُ ذراعيّ
جانب المرفأ،
أضم رياح الغربة
حيث أنتِ..
متى وصلتِ اجتاحيني
كقصيدة عارية دون استئذان..
كأسيرةٍ تقبّل وجه الحرية
بعد اعتقال …
ضمني بعنف
نروي معا للسماء
أنشودة الغياب
نسائل العاشقين
عبق الحنين
نكتب على صفيحة الفقد
نقطة انتهاء
دعينا ننصهر مع أول عناق …
ونبقى للعشاق معا..
أنتِ الكتاب وأنا حاشيته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: