الأربعاء , مارس 3 2021

أمطار وغبار يغطيان سماء السعودية حتى الاثنين

حذر خبير في مجال الأرصاد الجوية من تغيرات طقسية عنيفة ستشهدها السعودية بداية الأسبوع، وسوف تستمر حتى الاثنين المقبل.

وقال خالد الزعاق لـ”العربية.نت” إن تقلبات مناخية ستمر على مناطق المملكة، حيث تشهد المنطقة الشمالية والشمالية الشرقية مساء اليوم ويوم غد الأحد، هطولات مطرية غزيرة”.

وأضاف الزعاق: “ستكون المنطقة الوسطى والشرقية والغربية على موعد مع الغبار الذي سيبقى حتى الاثنين المقبل”.

ونوه الزعاق إلى ارتفاع وانخفاض في درجات الحرارة سيرافق الأمطار والغبار، حيث ستنخفض درجات الحرارة عقب هطول الأمطار في المناطق الشمالية والشمالية الشرقية، فيما سترتفع درجات الحرارة في المنطقة الوسطى، نتيجة للاحتباس الحراري الذي سيشكله الغبار المنقول من المناطق الجنوبية: “سنعيش هذا اليوم ويوم غد مرحلة غبار منقول من المحال الجنوبية ويمر على جل المناطق السعودية بتمرحل زحزاح يبدأ من اليوم السبت وتكون شدته يوم غد الأحد ليتلاشى يوم الاثنين”.

وكانت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة أعلنت عن احتمال حدوث تقلبات جوية في عدد من مناطق السعودية حتى الثلاثاء المقبل، تتخللها رياح جنوبية شديدة السرعة وعواصف غبارية يصحبها هطول أمطار رعدية قد تكون غزيرة اليوم وغداً.

يذكر أن الزعاق نوه إلى أن هذه الفترة تسمى بـ “المراويح” عند سكان نجد، وتعني الأمطار الصيفية التي تتشكل في فترة العصر، وقد سميت “مراويح” لأنه إذا حل الظلام فإن الأمطار تروح أو تغادر.

أما فيما يتعلق بالغبار، أشار الزعاق إلى أنه ينقسم إلى نوعين ستشهدهما المملكة خلال فترة الـ 60 يوماً المقبلة، وهما الغبار “المستوطن” والغبار “المستورد”، حيث فرق بينهما بأن الأول يكون على فترات متقاربة وتتبعه حالة مطرية تستمر حتى حلول المساء، في حين يكون الغبار “المستورد” محملاً بالغبار القادم من الكويت والعراق ليحط رحاله في سماء المملكة، واصفاً إياه بالأخطر لأنه يؤدي إلى حدوث “الكتمة” الصدرية وضيق في التنفس، ولا تصاحبه أمطار إطلاقاً.

وللتفريق بين الاثنين، بيّن الزعاق أن “المستوطن” عادةً ما يكون لونه أبيض، وتكون السحب الناقلة له “رافعة” أي تبدأ من تحت الأرض إلى الأعلى، فيما يكون لون “المستورد” أحمر ومصحوباً بالرياح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: