لا وقت لدي لافتقاد أحدهم …..قصيده للشاعره سماح العيسي

لا وقت لدي لافتقاد أحدهم ..
فأنا منهمكة تماما في ارتكاب الفقد
غارقة في التلاشي من رأسي حتى أخمص قدمي ..
لا وقت لدي للسؤال
مشغولة في افتعال الاجابات
و أنا أعلم مسبقا .. ألا جواب يأتي على قدر الاستفهام
و لا سؤال يسد رمقه جواب مهما طال ..
لا وقت في ساعتي
ساعتي متوقفة عن الحياة
لا نبض في عقاربها
لذا لم أعلم بميعاد اللقاء إلا بعد فواته ..
حينما لمحتك آفلا ..
فتمتمتُ أني لا أحب الآفلين ..
و رحت أصنع وثنا جديدا يليق بشعري
أعجنه من ماء و طين
و ألقيه تحت الشمس طويلا
و أنساه قبل أن يتم تخلقه ..
ثم أرحل كعادتي في كل نسيان ..
لا أبكي أكثر مما تستوجب اللحظة
و لا أعاشر الأطلال مثل جاهلي موله ..
لا وقت لبذل الرثاء لدي
لا وقت لدي لأفتقدك ..
فأنا لازلت منشغلة تماما بفقدي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.