د.أحمد صالح أل زارب يكتب ….. الصفات الشخصية والكفاءات التربوية للمدرس الناجح:(٥)

10- الابتعاد عن الغضب:
الغضب انفعال حاد يحجب البصيرة عن رؤية الأمور الصحيحة، وبالتالي عدم إصدار الأحكام الصحيحة،وأكدت السنة النبوية على مجاهدة النفس وضبط جماح الغضب والتحكم في الانفعال حتى لا يرتكب الإنسان خطأ وحماقات يندم عليها طول حياته).ويجب على المعلم أن يكون قوي الشخصية لا يغضب أو يثور لأتفه الأسباب فإذا ملك نفسه وكظم غيظه استطاع ان يصل بالناشئة إلى بر الأمان،عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم”ليس الشديد بالصرعة إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب)”.
11- الاعتدال والتوسط :
التطرف في كل الأمور صفة ذميمة وخصوصاً في العملية التربوية، فيجب على المعلم أن لا يعطي كمية كبيرة من المادة العلمية في وقت واحد حتى لا يمل ويتضجر التلميذ ولا يستطيع استيعاب ما يسمع.فعن أبي مسعود قال:قال رجل:يا رسول الله لا أكاد أدرك الصلاة مما يطول بنا فلان،فما رأيت النبي صلى الله عليه وسلم غضب في موعظة قط مما غضب يومئذ فقال:يا أيها الناس إن منكم منفرين فأيكم أم الناس فليوجز،فإن من ورائه الكبير والصغير وذا الحاجة)”.وقال بعض الحكماء :إياك ومفارقة الاعتدال فإن المسرف مثل المقصر في الخروج عن الحد.
 
 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: