الجمعة , سبتمبر 17 2021

في ذكرى تنحيه.. اسم “مبارك” يعود إلى شارع بنجع حمادي

أثار إعادة لافتة تحمل اسم شارع “حسني مبارك” بمدينة نجع حمادي، غضب المواطنين بالمدينة تزامنًا مع ذكرى تنحي مبارك الخامسة، اليوم، الأمر الذي دفع المسؤولين بمجلس المدينة بإزالتها.

وتوجه عدد من النشطاء السياسيين في نجع حمادي، مباشرة إلى مقر مجلس المدينة، بعد تداول شائعات بأنه وراء تغيير شارع ثورة 25 يناير الذي أطلق عليه عقب الثورة منذ 5 سنوات، بعدما كانت تنطلق منه تظاهرات الثوار، بعدما كان اسمه شارع “حسني مبارك”.

وقال عبدالراضي العربي رئيس مجلس مدينة نجع حمادي، إن مجلس المدينة ليس له صلة تمامًا بوضع تلك اللافتة بإعادة تسميتها بشارع “حسني مبارك” كما كان قبل ثورة يناير، مرجحًا أن يكون تم وضعها من قبل إحدى الصيدليات والمحلات بذات الشارع لما تربطه المعاملات التجارية مع المندوبين والعملاء باسم الشارع سابقًا.

وأضاف “عبدالراضي”، أن هذا الشارع يوجد به أكثر من لافتة  باسم “شارع الثورة” لأن هذا الشارع يسمى شارع “مصر- أسوان” الزراعي ويخترق قلب نجع حمادي ومتفرع منه عدة شوارع، ولا بد من وجود أكثر من لافتة.

وتابع “عبدالراضي” في تصريح لـ”الوطن”، إلى أنه توجه بنفسه بعد وجود عدة بلاغات من عدد من المواطنين بتغير إعادة تسمية الشارع كمان في السابق، موضحًا أنه وجد لافتة مصنوعة من الصاج الحديدي، وتم إزالتها فورًا حتى لا يتخذها أعداء الوطن ذريعة للطعن في ثورة يناير 30 يونيو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: