الإثنين , مارس 8 2021

ريهام عرفة تكتب : يا رجال العالم أسرارنا صغيرة و بسيطة و سهلة التحقيق !

بفكر ايه اللى مخلى العلاقة بين الزوجين دايما متوترة – يعنى الراجل فى وسط أصدقائه بيكون هو العسل اللى فى القعدة – البمبوناية اللى مايستغنوش عنها فى ليالى السمر
بيكون أكثرهم كرما و أخفهم عالقلب و الليلة من غيره غامقة.
و الست بتكون الصدر الحنون لصديقاتها و ذويها – خدومة لطيفة مهرجة و حتة مارون جلاسيه.
و على هذه الأسس من قبل الطرفين بيتم أختيار بعضهم لبعض .
يوم مايدخلوا على بعض ( تعبير دارج بعذنهم فى عشة فراخ أو زريبة) كل المقاييس دي بتتغير – الجدع الحتة سكره بيبقى هم و غم و دخلته البيت بيتعكر الدم – و الوليه بتبقى آخر توتر و واقفه له عالوحده طب ايه اللى جرى؟
مبدئيا : الملل الملل الملل .
اعتياد الأشياء بيفقدها كل حلاوتها و رونقها: كل يوم لحمة كل يوم لحمة دى مش عيشة دى !!!ا
أنا بقترح ان الأزواج يلتقوا فقط فى الويك اند و مش كل ويك اند كمان .
لازم يكون فيه شوق يا جماعة – لازم تكون اللهفة للقاء موجودة – ماهو مش المفروض ان الأزواج يطلعوا على بعض بدون استعداد ، بمعنى مش لازم يشوفوا بعض عالصبح لأن الواحدة مننا بتكون يا ساتر يارب .. خير اللهم اجعله خير : عنيها منفخة و الشعر الغجرى المجنون مسافر فى كل الدنيا – الصراحة منظر استحالة انه يثير أى غرائز لطيفة .
و كذلك الراجل عالصبح بيبقى منظره مش ولا بد بالذات و هو لابس الفانله أم حمالات و منطلون البيجاما المقلم أبو زراير طايرة و مربوط بأستك من عالوسط و شعره (لو لسه فيه بقيه) واقف أرايل : بنلاقى ان الأتنين مبينضفوش ولا يتسبسبوا الا و هما خارجين يقابلوا ناس أغراب – طب مايمثلوا دور الأغراب ؟؟!!ا
كده و كده يعنى و ممكن يتقابلوا فى جروبى و بعدين يسلموا على بعض و يمشوا – أو يتكلموا فى التليفونات و ميسدات و ماسجات و كده .
و يا سلام لو مرة يطلبها و ماتردش و بعدين تقولوا أصل بابا كان قاعد جنبى – اللـــــــه – منتهى الأثارة بعذنهم متصاحبين- أو يروح يزورها بالليل و العيال نايمين و ينزل يتسحب (من بيته برضه) من غير مالبواب يشوفه .متهيألى ان دى فكرة مش بطاله لرجوع الشوق و الأثارة للحياة الزوجية المهم انه فى الآخر مايتمسكش نازل من على مواسير – و قطعا ساعتها مراته ماهتصدق و هتنكر انها تعرفه من اساسه و ممكن جدا انها تكون هى اللى مبلغه عنه و امعانا فى الكيد تلبسه حلة نحاس و تقول حرااااامى ههههه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: