ملامح….قصيده للشاعر صدام غازي محسن

ملامح طواها الزمان وأخرى تبدلت

ومشاعر حزمت حقائبها وارتحلت
أأندب حظي أم أنعى في نفسي
واحمل وزر ما لم يدي قد فعلت
أم أتطير من طائر مر صدفة
فشاغت منه روحي ونفسي جزعت
أم أشتم غمامة بالصدفة قد هطل
غيثها ومنه ملابسي تمزقت
أم أرصف حالي بجنب ما رصف
من الأحجار ف ربما قد سألت
يوما أذا صدفة مرت حمامة
وقالت مال أحوالك الآن تبدلت
وهب الزمان وعيَّرَ بما وهب
فرجع وانتزع ما يدي قد مسكت
تبا لزمان فيه الجرذان لعبت
دور لملوك وعلى الكراسي جلست

__________________________________________________
الهامش

عيَّرَ يعيِّر ، تعييرًا ، فهو مُعيِّر ، والمفعول مُعيَّر
عَيَّرَهُ : نسبَهُ إِلى العارِ وقَبَّحَ عليه فِعلَهُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: