أين الحزن الآن؟….قصيده للشاعره عليه الأدريسي البوزيدي

أين الحزن الآن؟
لكي أطير بعيدا
بياضها امسكه
أقصد فصل شتاء اخرى
السنونو التي كانت تخبىء صوتها
قد تسرقه مني
لاني ارهقت دمعي .
بقلق مربع دائري أسعل
دولتي صغيرة
أصابعي أعضها ولا أعضها
على الجانب الخلفي لسطح البيت
عش بكاء صغير
يمكنني هدهدة آلامي
التي أصطحبها
تحت الموت
الدالية التي لم تسقيها غيمة الجارة
أقتلعها
وفي قلبي أضعها
حتى إذا عاد الصيف
ضمدت عطش حذاء يقصدني
غيرت نظارة الحظ
وأبعدت اضطراري للسفر
لن أطاوع الألحان التي تجهل من تكون
ولن أرحل فوق ظهري
فرص المجىء
هذا الأفق ألفه في كأس
وأسفل الساقية أسيله
المسافات قناديل شبيهة لهوسي
لكني أريد حفار قبور
يخرج من صدري
دفاتر شيكات
أوقعها
وأسدد ثمن أحزاني …

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: