الإثنين , مارس 8 2021

كل عام وأنتم شهداؤنا……..قصيده للشاعر علي كركوذ

كل عام وأنتم شهداؤنا….
كل عام وأنتم الذكرى الحزينة…
قتلوكم يا غزلاني الثلاث؟
ألا كيف تصل الرصاصة للياسمينة؟
حدثوني..
هل الجنة جميلة يا غزلاني؟
ما بكم؟ تكلموا…غردوا
هل أخذوا ألسنتكم أيضا رهينة؟
دمع…ودمع…ودمع
أترحلون وتتركون الدمع يسقينا؟
يسقينا من نهر ينبع من أحداقنا…
ويصب شلالا على جراحنا ويدمينا…
ألا نعود ونجلس في الغرفة العتيقة؟
ونشعل الفانوس المكسور…
ونقطف وردات الجنينة..
ونلملم أغصانا هرمة من شجرة الكينا…
قتلوكم يا غزلاني الثلاث…
قد كان البحر يلعب أمامكم…
فلماذا لم تمتطوا جواد الموج؟
لماذا لم تبحروا في السفينة؟
قتلوكم يا غزلاني الثلاث…
برصاصة كانت تتشردق دمعا…
برصاصة ويلاه كم كانت حزينة..
برصاصة أزهرت زمردا…
ما إن لامست الجبينا…
قتلوكم يا غزلاني الثلاث…
وقتلوا الراحة والسكينة…
والقلب يشهق دمعا…
ويزفر سيولا من مآسينا…
قتلوكم يا غزلاني الثلاث…
والملائكة تصرخ من حنجرة السماء…
والشفق يقشر ثوب الدجى…
والأعاصير تروض براكينا…
قتلوكم…
ونحن ننتظر عباءة ظلكم…
وهي تدنو مع قافلة أمانينا…
قد قتلوكم وقتلوا القافلة وأمانينا…
كل عام وأنتم شهداؤنا…
كل عام وأنتم الذكرى الحزينة…
لن ننسى ولن نسامح…
آه كم فراقكم يضنينا…

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: