الأحد , يونيو 13 2021

فتاة الكورس ….نص أدبي للكاتبه رودي رياض سليمان

فتاة الكورس

كنت في زمن غابر أصدق أكاذيباً بحجم كرتي الأرضية واتساع قلبي الصغير كي لا أموت سجينة أحلام لن تتحقق وأكون ضحية صدق مبتور من حياتي .
فربيع العمر سريع الرحيل يتكور على مسامات الجسد ليغلقها وينطفأ بصفاوتها فيدّعي تصديق الكذب وتكذيب الصدق ليرتاح ضمير الكاذب المتفرج.
فأبدو أنا كفتاة كورس تعيد ترتيل موشحاتها ودروسها الرتيبة وكلماتها التي تتلقاها بإلقائية من قائد جوقتها فتُمنع تأدية دور الصولو والتجول في طبقات تغريد تتقنه في فرقتها الصغيرة والكبيرة بها وكل ذلك كي لايسلط ضوء المسرح المبهر البراق عليها فهي هي والقائد قائد ولتبادل الأدوار مخاطر وأعراض كثيرة وربما أمراض الشفاء منها صعب.
فأبقى أنا فتاة الكورس
أنا نفسي
أردد ثلاث جمل متراكمة متآلفة بملل شديد ، ملعونة من أنفاسي ، مُهملَة و مُهمِلة لنبرتي فيها، ملقية لروحي بعيداً عنها كي لاتغير من مساراتها في إيقاظ كل الشهوات والأمراض التي ستسمعها مني .
كفتاة كورس يريدونني أن أكون إلا أني أطمأنهم أنني لن أكون.

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: