الثلاثاء , مارس 9 2021

حزب العمال الكردستاني يعلن مسؤوليته عن هجوم ديار بكر وأنقرة تستهدف مواقعه

 

أعلن حزب العمال الكردستاني، اليوم الجمعة، مسؤوليته عن تفجير سيارة ملغومة في مدينة ديار بكر بجنوب شرق تركيا، أسفر عن مقتل سبعة من جنود الشرطة وإصابة 27 شخصا آخرين.

ونشر الحزب (المحظور في تركيا) بيانا على الإنترنت أعلن فيه مسؤوليته عن الهجوم الذي اعتبر أحد أكبر التفجيرات بسيارات ملغمة في المنطقة التي تعصف بها أعمال العنف منذ شهور.
والهجوم الذي وقع قبل يوم من زيارة رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو لجنوب شرق البلاد ذي الأغلبية الكردية هو أحد أكبر التفجيرات بسيارات ملغومة بالمنطقة التي تعصف بها أعمال عنف منذ شهور.
وبالمقابل أعلنت القوات المسلحة التركية أن طائراتها المقاتلة نفذت ضربات على شمال العراق اليوم، أسفرت عن تدمير مستودعات للذخيرة وملاجئ يحتمي بها عناصر حزب العمال الكردستاني.
وقال الجيش في بيان إن” 8 طائرات نفذت هجمات على مواقع لحزب العمال في منطقة الزاب بشمال العراق”.
يذكر أن تركيا تستهدف بشكل منتظم معسكرات حزب العمال الكردستاني المحظور ومعاقله في شمال العراق منذ أن انهار وقف لإطلاق النار استمر عامين ونصف العام في يوليو /تموز الماضي. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: