الأربعاء , مارس 3 2021

الجارديان تؤكد اختفاء الأمير السعودي سلطان بن تركي في طريقه الى القاهرة في ظروف غامضة

 

للمرة الثالثة على التوالي خلال أقل من عام يختفي أمير سعودي في ظروف غامضة ، و ذلك بعد اختفاء كلا من الأمير تركي بن بندر ، و الأمير السعودي بن سيف ، ليكون الأمير سلطان بن تركي ثالثهما ، حيث أكد العاملين لدى سموه بأن الأمير سلطان قد تم اجباره على العودة الى المملكة العربية السعودية ، بعد ان تعالى صوته بأراء صريحة ضد النظام الحاكم هناك

و كانت صحيفة الجارديان قد علقت على اختفاء الأمير السعودي سلطان بن تركي ، حيث كان يعيش في سويسرا تحت نظام عالى من الأمن و الحماية ، و ذلك منذ حادثة تعرضه للإختطاف من قصر الملك فهد في جنيف عام 2003م ، ليتم وضعه رهن الاقامة الجبرية في الرياض ، ليظهر بعدها في عام 2004 و يتهم الحكومة السعودية باختطافه بسبب مطالبته بأن يتم الإصلاح .

اليكم تفاصيل حادثة الاختطاف الاولى و التى تعرض لها الأمير سلطان بن تركي بن عبدالعزيز في عام 2003

و يؤكد أفراد حاشية الأمير السعودي بأنه قد تم الحجز لسموه في أحد فنادق القاهرة ، حيث كان مقررا أن يسافر في موعد الأول من فبراير الى مصر في زيارة خاصة لوالده ( شقيق الملك سلمان بن عبدالعزيز خادم الحرمين الشريفين ) ، لكن سمو الأمير سلطان بن تركي بن عبدالعزيز لم يصل الى الفندق نهائيا .

و مما يزيد من الشكوك حول اختطاف الأمير ، شهادة أحد المقربين منه بأن الطائرة التى حضرت لتقله الى القاهرة كانت تحمل شعار المملكة العربية السعودية ، مما يؤكد بأن هناك شبهة تآمر و أن لهم يدا في اختفاء سمو الأمير ، الذي اتصل به أحد كبار أمراء المملكة و طلب من الأمير سلطان بن تركي أن يركب الطائرة خصيصا دون أن يخاف ، لتختفي الطائرة و معها الأمير دون رجعه .

و في أقوال أحد أصدقاء الأمير سلطان بن تركي عن تفاصيل مكالمة هاتفية بينهما ، أكد له فيها الأمير أنه سيصل الى القاهرة في أوائل شهر فبراير و على متن إحدى الطائرات الملكية .

ولد الأمير سلطان بن تركي الثاني بن عبدالعزيز آل سعود في عام 1968، و قد تزوج سموه من الأميرة الراحلة نوره بنت عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ، و له منها ابنا واحدا و هو الأمير محمد بن سلطان بن تركي الثاني .

و حتى الأن لم يظهر الأمير سلطان بن تركي الثامي بن عبدالعزيز ، و لم تعلن أي من الجهات مسئوليتها عن حادثة الإختطاف ؟ ، فهل سنسمع مثل المرة السابقة عن أن الأمير سلطان بن تركي الثاني يرقد في غيبوبة داخل إحدى مستشفيات المملكة ؟ ، أم أنه قد تم التخلص من الأمير في هذه المرة بشكل نهائي ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: