شيرين بدران تكتب …..اكتر حاجة بتضايقني ف نفسي

اني عندي دراما داخلية مني فيا حاجة لازقة فيا مش قادرة اتخلص منها
بعمل سيناريوهات عقيمة وتقرف ف اقل من ثانية ﻷي موقف بمر بيه
وخيالي خصب لدرجة شنيعة وممكن انسج اي دراما ف دماغي واصدقها جدا واتعايش معاها كمان
يعني مثلا ممكن اتخيل ان بنتي وهي قاعدة جنبي جرالها حاجة وأقعد اعيط

ممكن اتخيل ان ابني اتصاب اصابة خطيرة واقعد اعيط
ممكن اتخيل ان بعيد الشر امي ماتت واقعد برضه اعيط
وحالة العياط بتستمر لمدة مش قليلة
لو حد قفل تليفونه دي عندي يبقى مات بدون جدال
لو حد اتأخر ده عندي يبقى عمل حادثة خطيرة جدا مابين الحياة والموت ودخل غرفة الانعاش
لو حد زعلان يبقى امه ماتت او حد من قرايبه مات
لو الاسانسير علق بيا يبقى عطل وهاموت مخنوقة
لو حد ماشي ورايا يبقى احد افراد عصابة خطيرة من عصابات المافيا الشريرة وعايز يخطفني .
لو شميت ريحة غاز يبقى العاز سرب ف البيت وهاموت انا وولادي مخنوقين ومحروقين
وقيسوا على كده كل حاجة ف حياتي
مش بتعدي بسهولة بدون تاتش الاكشن بتاعي

توقعاتي تقرف جدا سيكوباتية ومتشائمة اوفر
التفاؤل ده ولا اعرفه
عايزة اتعالج بجد

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: