الإثنين , أغسطس 2 2021

الأسد لا يستبعد احتمال تدخل بري سعودي تركي في سوريا

أكد الرئيس السوري بشار الأسد الجمعة أن المعركة الأساسية في حلب هدفها قطع الطريق مع الحدود التركية وليس السيطرة عليها.

وقال الأسد في حوار خص به وكالة الأنباء الفرنسية “أ ف ب”، إن قطع الطريق التي تربط حلب بتركيا مهم جدا، كونها طريق الإمداد الرئيسة للإرهابيين.

وشدد الرئيس السوري على أن التفاوض مع المعارضة لا يعني التوقف عن مكافحة الإرهاب.

وأشار الأسد إلى أن دمشق، ومنذ بداية الأزمة، تؤمن بالمفاوضات والعمل السياسي، مشددا في السياق ذاته على أن التفاوض لا يعني التوقف عن مكافحة الإرهاب.

وبين الأسد أن عمليتي التفاوض ومكافحة الإرهاب، مكونان مستقلان عن بعضهما.

ولم يستبعد الأسد احتمال تدخل بري سعودي تركي في سوريا، مؤكدا في السياق أن القوات السورية سوف تتعامل مع ذلك.

وأكد أن الهدف الأساسي هو استعادة كافة الأراضي السورية، مشيرا إلى أن الصراع الدائر ضد الجماعات المسلحة التي تبحث عن إسقاط أركان الدولة، قد يتطلب وقتا طويلا.

ودعا الأسد في سياق حديثه للوكالة الفرنسية بدمشق، أوروبا إلى تهيئة الظروف التي تسمح بعودة السوريين إلى بلادهم، مضيفا إن على فرنسا أن تغير سياستها تجاه سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: