أخبار عاجلة

abdalla

الكاتبة السورية، نور الهدى سمور، تكتب:” سوريتي الوطن”

ليس مكاناً نعيش فيه ، وليس حارات وشوارع وبيوتاً من حجارة وجدران ،الوطن هو بيت يحويني ويحتويتي ،وهوية تعبر عن انتمائي ،هو تلك الأرض التي عاش فيها أبي وأجدادي ،وأعيش عليها أنا الآن، هذه الأرض التي عندما أمشي عليها أشعر بأنني جزءٌ منها، وبأنها بضعة مني ،وتمتد بيني وبينها عروق …

أكمل القراءة »

الكاتب المغربي، أحمد السقالي، يكتب”قطار الأفق البعيد”

كل قطارات الأرض تدرك وجهاتها إلا قطاري ما زال يطوي المسافات بدون توقف ! تنطلق القطارات السريعة فيتقلص حجمها وتتمدد أخرى على السكك في المحطات عند وصولها والمسافرون بين الركوب والنزول يهرولون ويتخبطون بالأيدي والأرجل في الأرصفة والدُّرُجات حاملين أمتعتهم جارّين الصبيان والحقائب المتدحرجة، وكل يجري بحساب إشارات ومواعيد مبرمجة …

أكمل القراءة »

الكاتب السوري، جمال زاب، يكتب:”كوباني قيامة أيلول”

لكل منزل حكاية لكل عائلة قصة مع النزوح في كل شارع مقاومة شهيد و جريح لكل نافدة حكاية وخلف كل نافذة تختلف الحكايات و لكل زاوية رواية تروي حزن هذه المدينة و لكل صورة ألف حكاية و يبقى عنوان كل حكاية كوباني أثر دمارعلى جدار الزمن خراب…الصمت أنظر إلى تلك …

أكمل القراءة »

الكاتبة السورية، راما مطيع الرفاعي، تكتب:”مقيدة الحواس”

مقيدة الحواس أرقدُ مع غصةٍ في الفؤاد، بتنهيدة مُرّة تشتعلُ في الأركان .. هنالك صوت بداخلي لطالما دعاني للسقوط دعاني للمشي في غياهب الموت والنسيان، وصوت آخر يناديني للنهوض، إنه خافت خافتٌ جدا، أكاد لا أستطيع التقاطَ رنته، وصداه .. إنني استوعب بُعده وأستوعب تلك الوحشة التي تعصف في ذهني …

أكمل القراءة »

الكاتبة السورية، رؤى حيدر يونس، تكتب:”محطات الزمن2″

أكثر ما يدمي قلب الإنسان هو أن يشعر بوحدة في كل مكان يذهب إليه… يشعر كأنه لا ينتمي إلى هذا العالم… إلى هؤلاء الناس….. وحيد على الرغم من أنه يرافق العديد وحيد أينما حل ،يشبه تلك الأماكن صامد في مكانه مثلها ، صامد كقلعة حط عليها الزمن من كل الجوانب …

أكمل القراءة »

الكاتبة السورية، سلام قباوة، تكتب:”قصة من عناوين الكتب”

عندما كانت “قبيلتي لاتعترف بالحب” .. كنت أنا مفعمة به جدا جلست معه خلسة في “نفق من نور” ! حدثته حينها عن دقات قلبي المتسارعة.. وضحتُ له أني عاجزةٌ عن “فهم المشاعر” التي تنتابني! سألته سؤالاً واحداً فأجابني… “لعلّهم يتفكرون” ! كان جوابهُ غريباً جداً لكنه.. كان دليلاً لحيرتي كان” …

أكمل القراءة »

الكاتبة السورية، داليا العسلي، تكتب:”صناعة الشر”

في عمق ظلامي وقبل دقائق من أن يتبدد احساسي تتدحرج إليّ أحلامي يستكين الأمان في تضاريس غرفتي ويمتزج بدفء أطرافي يتقطر عطرك يا أبي في زوايا قلبي ويلتفُ صوتك حول جميع ذراتي تجتاح كلماتك مغبر ذاكرتي تطبع حبك كالعادة على جبيني وتنحني إليّ بعرض منكبيك وتلامسني بقايا روحك أبي لاتسألني …

أكمل القراءة »

الكاتبة السورية، سلام قباوة، تكتب:”قوة قلم”

قد أصبح العام طويلاً والصبح تنفس الزُرقة والليلُ أمسى حزينا فاسود من الحرقة وأنا.. أنا ما زلت أنتظر اللجوء في حُضن السكينة والهدوء ﻷفتح من صدره باباً تسري فيه آهاتي الممزقة فتصيرُ.. بعدما كانت عذاباً مجرد حبرٍ و ورقة ثم آتي وأقرؤها فأجدها! كلمات مُشوقة أفكاراً متصلة ومفرقة وجملاً بائسة …

أكمل القراءة »

لكاتبة السورية، شفاء السلامة، تكتب:” ودّ الروح”

يتجددُ رَبيعُ قلبي لحظة رُؤيا عَينيك، يَرتَسِمُ بِداخِلي مَمَرٌ لِكُل فرحٍ و حياة، تَتَزَينُ أركانُ روحي بِفراشاتِ الأمان، يُخلَقُ طَيفٌ جديدٌ وبدايةٌ لِكُلِ بَسمةٍ وفَرَح ، أساكنٌ في الروحِ أنت أم أنكَ سَكينةٌ لِكُلِ همٍ وجُرح؟ أيا شيئاً عَجَزت ألسِنةُ السلاطين عن وصفِهِ، مَنسيٌّ جزءُ الحُزنِ في عالَمي، فَمَن أسرَّ …

أكمل القراءة »

الشاعر السوري، جمال زاب، يكتب:” حزن أيلول”

حزن أيلول حزن الشهور شهر الحنين عري مشاعر معك لي الذكريات سقوط أوراق الشجر في ذلك الخريف من حسرة ويأتي الشتاء عندما تأخذ ساترا مع مخاوفك أنا متأكد ذلك في الذوبان سوف يأتون يركضون أضواء السماء المحتمل الربيع سيضع وردة بين أحلامك وفي صيفك سوف تبتسم مرة أخرى

أكمل القراءة »