الرئيسية / حوادث وقضايا / مواطنة مصرية طليقة سعودي تستغيث برئيس الجمهورية

مواطنة مصرية طليقة سعودي تستغيث برئيس الجمهورية

اسمي أميرة محمود، مواطنة مصرية تعيش في السعودية، تعرضت لأبشع أنواع الظلم والعذاب والقهر من طليقي السعودي الذي حاول ويحاول حتى الآن أن يمحو وجودي من على الأرض أنا وأولادي الذين هم من صلبه… حاول إجهاضي والتنصل من ولديه أثناء فترة الحمل، لكنني بفضل الله كافحت حتى حصلت على حقوق الأولاد: قضية نفقة وإثبات نسب وغيرها…
ولما كانت كل السبل مقطوعة بي، ولم أجد أي وسيلة للتعبير عن مشكلة وإيصال صوتي للمسؤولين، حتى سفارتي لم تقف بجانبي كما كنت أتوقع، لذا لجأت إلى وسائل السوشيال ميديا وقمت ببث مقاطع فيدو استغيث من خلالها بالمسؤولين في مصر والسعودية، وفي النهاية الحمد لله تحصلت على حقوقي من خلال هذا المنبر الذي لم أكن أعرف أنه مخالف للقانون في المملكة، ولم أجد بديلا عنه…
ولما تحركت القنصلية في جدة قامت بتفويض فني كهرباء للدفاع عني.. هل هذا يعقل؟ بالمستندات فني كهرباء يحضر معي الجلسة؟
فوجئت بطليقي وقد أقام ضدي دعوة بأنني شهرت ضده في وسائل التواصل الاجتماعي، وقمت بإلحاق الضرر به، وهذا غير صحيح لأنه هو الذي ألحق بي كل الأضرار والآلام… في النهاية قضت المحكمة بحبسي سنه جراء هذا التصرف الذي لم أجد بديلا سواه ولم أكن أعرف أنه مخالف للقانون…
لذا أناشد الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتدخل من أجل انقاذ مواطنة مظلومة معرضة للحبس لمدة عام والتي لم تفعل شيئا سوى محاولة الحصول على حقوق أولادها الصغار الذين كادوا أن يموتوا جوعا وعطشا وخوفا من بطش أبيهم الذي لا يريدهم على قيد الحياة.. وإذا طُبق الحكم من الذي سيرعى أطفالي الصغار الذي لم تتجاوز أعمارهم 3 سنوات؟ أرجوك يا سيادة الرئيس أنقذ مواطنة مسكينة ومظلومة وتقطعت بها كل السبل..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *