الرئيسية / كتاب وشعراء / مكالمة …….. شعر : نسرين بن موسى

مكالمة …….. شعر : نسرين بن موسى

مكالمة
*****
‘ أهلا حبيبي” أجابَ الصّوتُ معتذراً
“خَطُّ الأحبّةِ منذ الصّبحِ مُنفصِلُ”
*
عاودتُ بالسُّؤلِ “هل مازال يسمعُني؟”
أم يا تراهُ ببعضِ الأمرِ ينشغلُ ؟
*
أخشى مريضاَ غدا ..حُمّى تُراوِدُهُ
أخشى بغيري غدا يُسترجَعُ الأملُ
*
ما بين نارينِ ثلجُ الصّبرِ مُحتَرِقٌ
هل لي بقلبين تعويضاً لِمَن قُتِلُوا ؟
*
يا ليتَ لي مُهجَةً كالماءِ أسكُبُها
لا ينفعُ النارَ إلاّ الماءَ ينهطِلُ
*
“عُصفورتي …ها أنا ..” قد قالَ …ذابَ فَمي
عِشقاَ…فكيفَ لها أن تخرُجَ الجُمَلُ ؟
*
يا طِفلتي العذبَةُ الأشهى تُلاطِفُني
في حِضنِها تَبرُدُ الأوجاعُ والمُقَلُ
*
كم وَسَّدَت جَبهَتي …كم كُنتُ ألهِمُهَا
كم ذا بِحَرفٍ لها قد بِتُّ أغتَسِلُ
*
ما ( بَعلُ حَمُّونَ) مِن (تانيتَ ) مُنتظِرٌ
غيرَ اغتسالٍ بها ..والسِّترُ ينسدِلُ
*
لكنّ لي مَوطِناَ يا حُلوَتي التَمَعَت
فيه الصَّواريخُ حتّى استرحَمَ الجَبَلُ
*
هاتيكَ أغلالُهُ لو جاءَ يفصِلُهَا
ما غيرُ مِعصَمِهِ المَلويِّ يَنفَصِلُ
*
هاتيكَ جُدرانُهُ السّمراءُ مُوحِشَةٌ
صَبراً…فلا لستُ أبكي …إنّني رَجُلُ
*
كُوني على ثِقَةٍ أنّي الفتى اليَمَني
تجري دِمائي إباءً …لو دَنَا الأجَلُ
*
قَومي جَبابِرَةٌ …صَبراَ مُتَيَّمَتي
لا يَركَعُونَ ولو غطّاهُمُ الوَحَلُ
*

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: