الإثنين , يوليو 6 2020
الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / الذكاء الاصطناعي يساعد في التباعد الاجتماعي في زمن كورونا

الذكاء الاصطناعي يساعد في التباعد الاجتماعي في زمن كورونا

طورت شركة “لاندينغ ال” أداة جديدة تعتمد في عملها على الذكاء الاصطناعي لمراقبة التزام الأشخاص بإجراءات التباعد الاجتماعي داخل مكان العمل.

وجاء في الموقع الرسمي للشركة أن الأداة تُصدر تبيهات لحظية عندما يقترب أي شخص من زميله بأقل من المسافة الموصى بها، وذلك للحفاظ على التباعد الاجتماعي الذي أثبت أنه إجراء فعال لإبطاء انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الشركة أنه يمكن دمج هذه الأداة في أنظمة كاميرات الأمان الخاصة لمراقبة بيئة العمل بخطوات سهلة، كما أرفقت الشرح بفيديو يظهر طريقة عمل الأداة المسماة Social Distancing Detector حيث يظهر في الجهة اليمنى رسم توضيحي لكل شخص على هيئة نقطة باللون الأخضر، مما يدل على أنه ملتزم بالمسافة المطلوبة، ثم تتحول إلى اللون الأحمر عندما يقترب كثيرًا من شخص آخر، ويُرسم خطٌ بينهما للتأكيد على ذلك.
وتعتمد الأداة في عملها على معايرة البيانات التي حصلت عليها من الكاميرات بشكل يتناسب مع أبعاد العالم الحقيقي، ثم تتولى شبكة عصبونية تحديد الأشخاص في الفيديو، مع وجود خوارزمية تعمل على حساب المسافة بينهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: