الثلاثاء , سبتمبر 29 2020

“بطوط بايك ” .. حسام بتاع السندوتشات

لم يتردّد كثيراً قبل أن يُقدم على هذه الخطوة، فخبرته فى هذا المجال جعلته يثق بنجاحه، مطعم متجول على عربة متحركة هى مشروع الشاب «حسام طرطير» من محافظة الدقهلية، فخبرته بمجال السياحة والفنادق وتوقفه عن هذا العمل بعد الركود الذى ضرب السياحة جعلاه يفكر جدياً فى هذا المشروع الذى أطلق عليه «بطوطة بايك».

بدأ «حسام» مشروعه منذ شهرين، ضارباً عرض الحائط بكل الآراء التى رفضت هذا المشروع: «ناس أحبطتنى كتير، اللى يقول لى ماينفعش تقف كده فى الشارع، واللى يقول لى شوف لك مشروع تانى، لكن أنا أصريت على المشروع ده اللى شجعتنى عليه مراتى، علشان كده سميته على اسم دلعها».

يتذكّر «حسام»، أول يوم له فى الشارع، كان يخاف من عدم الإقبال، ومن الفشل، ومن كلام الناس، لكن بمرور الوقت كسر حاجز الخوف: «أنا ماباعملش حاجة غلط، وماشى صح، وباحاول أعمل مشروعى اللى أقدر أغطى بيه التزاماتى»، مؤكداً أن سبب عدم تحمّس الكثيرين له، أنه أول مطعم متحرك فى المنصورة، بخلاف القاهرة والإسكندرية.

ساندويتشات فراخ، هوت دوج، كفتة، سلطات، وغيرها، أصناف مختلفة يعرضها «حسام» فى مطعمه المتنقل، الذى يبدأ العمل فيه من الرابعة عصراً وحتى الواحدة مساءً، وكل ما يتمناه سرعة الانتهاء من التراخيص من الجهة المسئولة، سواء رخصة عربة طعام متجولة، أو ترخيص بائع جائل: «عايز أمشى قانونى، بس الرخصة إجراءاتها طويلة، وده مخلينى مش عارف أتحرك، رغم أن العربية مجهّزة، ومش عاملة أى زحمة فى أى مكان، ومعايا شهادة صحية».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: