الأربعاء , سبتمبر 23 2020

تجدد الاشتباكات بين قوات الأمن اليونانية ولاجئين بمخيم سودا في جزيرة خيوس

تجددت الاشتباكات
بين قوات الأمن اليونانية وقاطني مخيم (سودا) للاجئين في جزيرة خيوس، على وقع اضطرابات
بين سكان الجزيرة واللاجئين.

ونقلت قناة (العربية)
الإخبارية عن مصدر محلي (لم تسمه) قوله اليوم /السبت/ إن هناك غضبا واضطرابات شهدها
مخيم (سودا) للمهاجرين في جزيرة خيوس اليونانية المكتظة بالساعين للوصول إلى أوروبا.

وأضاف أن قوات
الشرطة اليونانية لجأت إلى القوة لمواجهة اللاجئين الغاضبين الذين ألقوا زجاجات حارقة
عليهم، مشيرا إلى أن أحداث العنف هذه دفعت 150 عائلة إلى الفرار من المخيم.

من جانبها، ذكرت
السلطات المحلية “أن الجزيرة تعيش على صفيح ساخن، وخصوصا بعد حالة الغضب التي
تعم سكانها من ممارسات تخريب يرتكبها المهاجرون”.

وكانت الشرطة اليونانية
أعلنت – في وقت سابق – اندلاع اضطرابات خلال اليومين الماضيين، قبل أن تجدد في أعقاب
إتلاف مجموعتين صغيرتين من المهاجرين متجر كحول، وسرقة مفرقعات وألعاب نارية من متجر
آخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: