الإثنين , نوفمبر 23 2020

لبنان: الحراك المدني يهدد بتصعيد الاحتجاجات لحل أزمة النفايات

 

حاول نشطاء من الحراك المدني اللبناني لاسيما من حملة “طلعت ريحتكم” إغلاق مداخل العاصمة اللبنانية بيروت، صباح اليوم الاثنين، في إطار احتجاجاتهم على أزمة النفايات والخطة التي أقرها مجلس الوزراء اللبناني لحل الأزمة.

وحاولت مجموعة من “طلعت ريحتكم” تحمل أعلاما لبنانية، إغلاق الطريق الذي يصل بيروت بشمال البلاد في منطقة الدورة، التي تشكل مدخل بيروت الشمالي ومنع السيارات من المرور، ونام بضعة نشطاء بأجسادهم في عرض الطريق لبعض الوقت، لكن القوى الأمنية أخلت الطريق وأعادت فتحه أمام حركة السير.

وقال العضو المؤسس في حركة “طلعت ريحتكم” أسعد ذبيان، إن “الحركة تواجه سلطة فساد مستشري في لبنان، ومستعدة للتفريط في صحة الناس والبيئة والطبيعة، بترك “الزبالة” في الشارع منذ 8 أشهر، وقدمت حتى الآن 3 مقترحات، ولكنها ليست حلولا، بل خططا مليئة بالفساد، تهتم بالجيوب ومصالح السياسيين أكثر مما تهتم بالصالح العام”.

وأوضح أن آخر هذه الخطط تقتضي بإقامة 3 مطامر على شاطئ البحر المتوسط، وهو ما يخالف بشكل مباشر وصريح اتفاقية برشلونة التي وقع عليها لبنان، بجانب إيجاد محارق للنفايات بعد 4 سنوات، وهو أمر يدرك العالم كله أنه يلوث البيئة ويضر بصحة الإنسان والتربة، وكل طفل صغير يعرف أن عواميد الحل هي الفرز والمعالجة والتدوير، وهو ما ترفضه الحكومة للحفاظ على مصالح رجال الأعمال والسياسيين الذين يسرقون الملايين على حساب صحة المواطنين.

وعن احتمالات التصعيد، قال “منذ السبت الماضي، نعتبر أن وجودهم في مجلس الوزراء ومجلس النواب أصبح سلطة احتلال وسلطة أمر واقع، ومطلوب منا مقاومتهم بكافة الطرق السلمية التي نراها مناسبة، ونقول إن وجودهم في أي مكان داخل لبنان وخارجه سيكونون عرضة فيه للنقد والتهجم الشخصي بالطريق السلمي، ولن نوفر أي وسيلة قانونية ومطلبية وتحركية مناسبة إلا وسنلجأ إليها لمقاومتهم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: