الثلاثاء , سبتمبر 29 2020

Mais hamwe

قررت أن أخرج منك: بقلم الشاعرة نوارة خنسة من سورية

قررتُ أن أخرجَ منك .. فكرتُ بثلاثة طرقٍ ، أن أخرج من قلبك مثلاً رتبتُ حقيبتي كما ينبغي.. أشياؤك الكثيرة والكثيرة جداً ، عيناك ذوات النظرة القريبة وعطرك ذات النظر البعيد وضعت وجهك على ظهري ومشيتُ حتى رأيتُ البابَ مفتوحاً .. أغلقتُه بعدما لفحتني ريحُ طريقٍ باردة ودخلتُ فكرتُ بالخروج …

أكمل القراءة »

قبعة عسكرية وكراميلا : بقلم الشاعر علي مراد من سورية

( قبعةٌ عسكريَّة وكراميلا ) ها هو حبرُكَ الآن يفيضُ من بين أصابعِ الأحبَّة كنهرٍ مقدَّس …. و يغفو على صدورِ الغرباء مثلَ حجلٍ سقطَ للتو من دفترِ الانتماء على ريشهِ ينتفضُ يعلنُ حماقاتٍ وأخطاء … يثورُ من خلفِ أزرارِ قميصِ عاشقٍ متخاذل عاشقٍ يتنصَّلُ من ظلِّهِ ويلقي بأطرافهِ على …

أكمل القراءة »

قلبي يخفق بإيقاع أعرج : بقلم الشاعر محمد علي من سورية

قلبي يخفق بإيقاعٍ أعرج ليس للأمرِ علاقةٌ بكِ ربما بسبب المرض الذي هاجمني البارحة ، على أية حال … لا تقلقي فقد شددت الكمان على كتفي وعزفت … كل الذين سمعوا اللحن قالو أن إيقاعهُ أعرجٌ ليس للأمر علاقة بالكمان … ولا بقلبي ربما بسبب المرض الذي هاجمني البارحة وأنا …

أكمل القراءة »

أحبك: بقلم الشاعر مراد زايدي

سيدتي… وإني أحبك .. حد الجنون لماذا أحـبك .. لا تسألي فليس بذهني جواب صريح ولست أريدك أن تعقلي فكوني جنوني وكوني ظنوني وغيبي بعيدا .. ولا تسألي فمهما بعدت .. ومهما هربت.. فكل الدروب إلى قلبي أحبكِ سيف يهاجم صدري ويسعى بصدق إلى مقتلي أحبك ِنارا تزيد احتراقي فهيا …

أكمل القراءة »

أعتذر : بقلم الشاعر نزيه أبو زيد

في الليل اجلس لوحدي قرب البحر لا ابوح، لا اشكو، لا أرمِ على كتفه ثقلي أجلس فحسب امدد رجليّ القصيرة داخل مياهه وادع موجاته تعبث بي كيفما شاءت شأني شأن الصخور المركونة على شطآنه منذ أن اراد الله بناء قرية التجارب هذه. لا أتحدث مع نفسي وانا عائد إلى البيت …

أكمل القراءة »

الشجرة امرأة: بقلم الشاعر رزاق العيساوي

كأنّ الشّجرة امرأة والرّيح أصابع رجل الشّجرة أرهقها ندوب البستان وضيق صدر النّهر الرّيح توشك لَمْس جدائل الشّجرة ينتصب الماء في سِفر الدفء أجراس شهوة في معابد اللون الأخضر حتى تنحسر خيول الجفاف عن رؤية النّهر وينطلق الضّوء بلا لجام ليراقص هديل يمامة على أغصان الحلم..

أكمل القراءة »

خذي حذرا: بقلم الشاعر نور الدين المنصوري

خذي حذرا و امنحيني بدل العقل قلبا يمتطي الجنونا أراني أستمع لهمسك كلما عجزت عن سماع اللغط المنظم لعالم منتوف الجناحين معقوف الجسد.. فأصاب بالتلعثم و يسقط مني الكلام .. أبتلع أحلامي الوهماء كلما رنّت أجراس الفضيحة و امتزج الدمع بالغناء.. هل تسكنين الوردة التي ما كانت ؟ أم تسكنك …

أكمل القراءة »

أصبحت نجمة: بقلم الشاعرة مريم الأحمد من سورية

رحلت الزهرة الصغيرة تبحث عن أمها.. فجاءت.. بالربيع..! .. في العربة التي خلفي.. نواح… هل مات حماري..؟ أم أسقطتُ العربة و هرب الحمار! .. لستُ أنا…. من قال.. ” عصفور واحد لا يصنع صيفاً..” لكني قلت.. ” مئة صيف لا يكفي جناح عصفور يتعلم الطيران…” .. راحت الشمس تبحث عن …

أكمل القراءة »

مقتطفات: بقلم الشاعرة غفران طحان من سورية

الذين رقصوا حين كان عليهم أن ينكسروا لم يكونوا مقاومين شجعان.. كانت أجسادهم تميل باتجاه كلّ وجع! :: ربّما أحبّك.. مسألة أعلّقها على أرجوحة أرميها كلّ يوم إلى السماء عاليا أدعو أن تقع، وأتخلّص منها ولكنّ الربما.. تبقى هناك تراني أحبّك؟! :: يبدو الأمل غريبا في هذه البلاد كلّ من …

أكمل القراءة »