الرئيسية / كتاب وشعراء (صفحه 40)

كتاب وشعراء

هل لك ولو لمرة ؟؟ .. للشاعرة ناريمان حسن

هل لكَ ولو لمرةٍ أن تعيد لي ذاك الظل الذي أضعته؟! أحْمَله معك المرة المقبلة أما عن الإِجَازَة _فلتكن قصيرة_ بذات المدة التي تقبَّض بها روح جديدة لك أن تحضره متى أردت سأستعيرُ من نومي الأرق سأضَمد القيح المنحدر من جراح الكينونة فلترفق جناحيكِ السامقتين بي أفعل ذلك لأنتظرك … …

أكمل القراءة »

 المُعْتَلٌّ…شعر حسن بن الزاويه

و ما تُرى هذا اليوم أَمْلى سوى ما خَلَا من المعنى فالغِلال بالتَّباريحِ تُسْقَى سِلَالُ اللغة لَمَّا تَزَلْ مَلْأَى و فَوَاكِهُ الحسراتِ تَتْرَى و ما تُرى هذا الليل يُمْلِي فها إنني بينهما بجسمي و الروح تغرق في حزني أَقَبِّلُ هذه و تِيكُمُ أُرْقِي تنامان و ها أَرَقِي يَكْوي هل يا …

أكمل القراءة »

يٓقولُ بِملئِ فٓمِهِ……شعر رياد صعابنه

يٓقولُ بِملئِ فٓمِهِ اترُكيني لِلزّٓمنِ فٓأٓنتِ تٓعشٓقينٓش الإفتِراض! !! وٓكأٓنّٓ هذا العالمُ قادِرٌ عٓلى احتِواءِ نٓفسِهِ كٓيّ يٓحتٓويني حتّٓى أنتٓ كٓكلِماتِكٓ الّٓتي تُشبِهُ الجٓسٓدٓ الميِّت.. فٓهل ستُدرِكُ ماذا أٓكونُ مٓع كُلِّ هٰذهِ الإختِلافات كيفٓ وٓكِلانا نٓقيضُ الآخر وٓكٓيفٓ سٓتٓقطٓعُ تِلكٓ الشّٓعرٓةُ الفارِقٓة… وأيُّ نُقطٓةٍ سٓتجمُعُ ما بينٓ بُطىءٍ يٓعتٓريكٓ كٓسلٓحفاةٍ …

أكمل القراءة »

أنا امرأةٌ عاديةٌ بقلم بسما أمير سوريا

قد أبدو عاجزةً عن فهمِ سطرٍ في كتابِ المنطقِ أو تفسيرِ كلمةٍ أمنتُ بها فأودتْ بي إلى الهاوية قد لا أستطيعُ تقليبَ الأمورِ أو حتى الإمساكِ بطرفِ خيطِها وربما تخونُني لغتي ودموعي والعالم ينكرُني مرةً بعد مرةٍ في حين أنزفُ بكاءً وحبراً بمُنتهى الصّمت أنا امرأةٌ أقل من عاديّة لا …

أكمل القراءة »

هذه العاهاتُ….شعر مصطفي لفطيمي

هذه العاهاتُ.. ورثُّها من حروبي الخاسرة بهذه الذِّراعِ الطَّويلةِ أقيسُ وَجْهي ، و الظلَّ المُمدَّدَ على الرَّصيفِ . أقيسُ كُلَّ شيءٍ بما في ذلك : الشمسَ المشْدودَةَ بسيورِ حِذاءٍ ، و الليلَ ، و المسافةَ بين البحرِ و اليابسةِ . بهذه الذِّراعِ الطَّويلةِ جِداً أقيسُ الأشجارَ بعددِ الاستعاراتِ في القَصَائِدِ …

أكمل القراءة »

أشياء لا أحبّها بقلم صبيحة نوري الجزائر

لا أحب الورد ليس فقط الورد الذي يحمل اسمه مستعارا من لغة الجدات الخجولة. لا أحبّ الجمال العاطل المصاغ كليا من الدهشة. لا أحبّ أضواء النيون ولا قناديل الزيت ولا حتى احتراق الشهوة في عينيْ رجل أحبّه. لا أحب الشتاء، الثلج، النظرات الحادة لأبي، الإله المتقاعد. لا أحبّ ملمس الأخشاب …

أكمل القراءة »

جلس امامي ..للاديبة والشاعرة السورية رشا الشامي

جلسَ أمامي متّكئاً على مظلّته .. وحسبت يغازلني المبسمِ وأخذتُ أسرّحُ شعري عَلّه .. يلتفتُ ..ل ليلِ شَعرّي المعتمِ يلهثُ الياسمين في معطفهِ .. له رائحةٌ تفتكُ بعظمي ونهر زمرّد من يديهِ ينسكبُ .. وفي العروقِ ينامُ كرمِ وشمس على الجبين تغفو .. وغسق على الوجنتين يرتمي مشيتُ أمامهُ وما …

أكمل القراءة »

ها أنذا….شعر عبد اللطيف شاكير

أعبر المدينة العامرة بالضجيج، القطار الذي يحملني يقسمها إلى شطرين كما هذا القلب الذي أصغي إلى نبضه. في الطريق إلى البحر أسمع صوت درويش وقد امتزج به صوتي، الحب يولد كائنا حيا ثم يمسي فكرة، وها قد أمسى يا صديقي الغارق في الغياب. المدينة العامرة بالضجيج ، لها بحر يمشي …

أكمل القراءة »

صدأ الغياب……شعر سوسن خضر

قصيرة يد الصباح قلب باهت من وراء الستار ضوء يهمس بحزن غربة الروح يخترق هدير انتظاري صوتي يتمترس خلف الليل ويذوب آخر بريق في الذاكرة عرس الريح تاه عن الحصاد كيف أغفر الغياب؟؟ كيف أعيد هواء الحقول والربيع لاينصفني !!! هناك على النوافذ إكسسوار الأيادي المكفوفة ….. ماأنصع الجرح على …

أكمل القراءة »

كمن يتلصص من ثقوب الجدران……شعر رضوان بن شيكار

تبدو المدينة من اول وهلة مهجورة ، خاوية على عروشها كأنها فرت من غزو جارف. وحده جارنا القديم المفلس، بائع العصافير الهارب من الجندية الاسبانية، جالس على عتبة دكانه يتشمس تحت سماء دانية وغيم شفيف، بعد ان تنكرت له كل المهربات وخسر كل الرهانات على خيول معطوبة. في الميناء الصغير …

أكمل القراءة »