حدوتة نفر مأزوم……شعر محمود الشاذلي

أنا شاعر ..
وليّا في الهَوَى الواعر ..
بواقي قلب ومشاعر ،
وساعه ؛ ثورجي م الزنج ،
وتانيه ؛ بُرْمَجي ع الغُنْج
وتابته ؛ عروقي بايْتَه ف تلج
وروحي تطير مع الملكوت
تلَبِّي نفير .. ملاك الموت
وجسمي يُفْرُك الفَرْكَه ،
ويُبْرُك بعدها بَرْكَه ،
ويرمي وراه جبل تِرْكَه ،
تاخدها الريح تطَيَّرْها ،
ولا تشوفوهاش !!.

غزال الروح ..
بيهرب مني ويفوتني .. عليل مشلوح
وفي الآخر ..
يكون مكتوب لي أتّاخر
وأمْلا سَطْر في الجُرنان
ويمكن كلمه في مجله
شريط أخبار عن العله
وكوم تلفيق .. وراه تعليق ،
تَفَضَّل بيه ..
سنيح سريح مع الشُطّار ،
وبشهادة فريق أخيار ؛
حديت مخزون ، وكُلُّه شجون
وحَبَّه مديح .. من الأخبار
بلحن جريح ..
عن الشخصيه والغيَّه !!.

مين باعت هواه ببلاش
ومين شاخت وماتت فيه ..
ولا استعناش !!.
ومين ضحِّت وعاشت ليه
وهو بحُبُّه ما استغناش !!.

ودُمْتُم يا للي ساكنينها ،
وفايتاكُم ، وفايتينها .
يِكَلْفِتْني مع الهلافيت
كَفَن نسيان ، مالوهش ودان
ونقْشِة سيرتي بالأزميل ،
على صفحة مياه النيل
واسمي يعوم في موسوعه ..
لا ليها وجود ومرئيه ،
ولا في الصمت مسموعه
ويرحمني بلا ذكرى ؛
عليم أجناس .. عموم الناس !!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: