الأحد , يونيو 13 2021

بسمه حجازي تكتب …..سأكون من الذين يتألمون ولا يتكلمون ورغم الهم يضحكون

الاحرف الحزينه دائما تظهر اما بكلمه او بجمله او حتى ابتسمها تعلوها الحزن

لا نعرف لماذا ….. هذا الحزن ظهوره على وجه البشر اكثر من الفرح …..لماذا جميعا نتاثر به وكاننانصفق له
ليمتلك القلب… ويسقط الدمعه لماذا … ربما غير يرى انه قليلا ما يرى الحزن ولكن انا كثير ما اره
كثيرا ما اشعر به اود ان ننساه ولو لحظه لنعرف كيف نعيش…. حقير ذلك الحزن يزورني حتى في
افراحي …. لماذا سأمت الحزن بكل اشكاله وودت لو اني استطيع أن اضحك ولو لاتفه الامور واصغرها لاغيظه او اضحك في احلك الامور صعوبه
لاخبره اني لا اعبئ به ولا يهمني …. لايشكل شي في حياتي هو امر مستحقر لدي … اتعلمون الحزن ليس
موجود … بل انا من اوجده وانتم كذلك توجدونه في حياتكم او قد يكون موجود… لكن نحن من سمحنا له بان يعبر بوابه قلبوبنا دون ان نجعل له زمن لايتعده وان تمادى نطرده فورا دون رحمة ولا رأفه … لانتركه يستولي على القلب ذلك المكان
المسكين الذي ارهقه البكاء وكثرت العناء……….. انا احب واود ان اكون من الذين رغم المهم لايصرخون ورغم تكرار زياره الحزن
عليهم لا يبدون ورغم دموعهم الا انهم يخفون هؤلاء هم الذين يتالمون ولا يكلمون ………. ما اجمل الحياة حينما
يتجاهلون …….. وفي المقابل يظهرون الفرح ولا يبالون ……… وان سالتهم ما تلك الدمعه يتفائلون
يارب سامحني ان كنت يوما من المشتكون او لم اكن من الذين ينسون ولا ياسرون ……. كلما قلت غدا ساكون
من الذين هم للحزن لا يستسلمون اجدني في كل مره ازيد الما ومن حولي لا يعلمون ……. لكن ساحاول فاول
التجربه الفشل ان كنتم لا تدرون …….. وساسطر عباراتي اسميها وداعا دموعي واهلا افراحي وستبتسمون
نعم سياتي يوما اصبح بلا هم ولا هم يحزنون ……… سيصبح قلبي لايعرف للحزن طريقا ولا من اين سلكون
صدقوني اسطري هذه امنيه وبوح مدفون ….. امنيتي وساحققها
وسترى يا حزن من اكون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: