الأربعاء , سبتمبر 30 2020

💫☙ إلى امْرَأَة سِرْيالِيَّة الرُّوح ☙💫 ….✍الشاعر☜🏅 مؤمن الطيب 🏇

إلىٰ امْرَأَة سِرْيالِيَّة الرُّوح ° جَارِة الْقَمَر °

أُنْثَى الرَّبِيع تَسَحَّرَ فِي طيفها الأذهانِ

تُشْرِق كَلَوْن الْبَدْر حِين يَجْلُو ظُلْمَة الأكوانِ

تَسْمُو بِنُور ضيائها النُّجُومِ فِي سَمَاءِ الأكوانِ

تَجَلَّت بعشق عَيْنَيْهَا قَصَائِد النُّونُ فِي أَجْمَل الألحانِ

حَسْنَاءَ كَأَنَّهَا صيغت بِحُسْن جَمَالِهَا الْعَقْل والبرهانِ

نَجْلَاء الْعَيْنَيْن كَحْلَاء الْمُقِلّ بِسَحَر كَحَّلَهَا الفتانِ

بخدها عَبِق زَهْو الزُّهُور وَمَن ثَغْرَهَا درً ومرجانِ

خَوْد تَسْلُب الْفُؤَاد وَبطرف عَيْنَيْهَا لفتت الغزلانِ

يَلُوح نَسِيم الْوَرْدِ مِنْ ثَغْرَهَا بِعِطْر شَقَائِق النعمانِ

تَبْدُو فاتِنَة مُذْهِلَة عَمِيقَة ذُو رَوْنَق فِي حُلَّةٍ الأشجانِ

عَيْنَاهَا حُورٌ وَالْحَاجِبَيْن هلالين سَبْت صَوارمُ الأجفانِ

مَهْرَةٌ عَرَبِيَّةُ الْمَلاَمِح بِحُسْن جَمَال شَعْرِهَا الْحَرِير الفتانِ

شَعْر ^^ مُؤْمِنٌ الطَّيِّب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: