“داعش” يستعد لهجوم على مواقع القوات الحكومية في محافظة حلب

وأفاد مركز التنسيق الروسي بأنه تلقى معلومات من سكان محافظة حلب عن قيام مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي بعمليات حشد في محيط بلدات خان حفيرة ومران وأم عدسة وشامر.

وقال البيان إن عمليات حشد قوات الإرهابيين تشير إلى أنهم يجرون استعدادات لهجوم جديد على مواقع القوات الحكومية في هذه المحافظة.
هذا وأفاد مركز التنسيق بأن مراقبيه رصدوا 7 خروقات للهدنة في سوريا خلال الساعات الـ24 الأخيرة، هي 5 في ريف حلب و2 في ريف اللاذقية.

وأوضح المركز أن المسلحين من تنظيم “أحرار الشام” قصفوا بلدتين في ريف اللاذقية من مدافع الهاون، أما في ريف حلب فسقطت قذائف صاروخية أطلقت من بلدة الأشرفية، معقل مسلحي “لواء السلطان مراد”، على مواقع المقاتلين الأكراد في حي الشيخ مقصود.

وذكر البيان أن الطيران الحربي الروسي والسوري لم يستهدف مواقع لفصائل المعارضة المسلحة التي انضمت إلى وقف القتال في سوريا.

كما جاء في البيان أن ممثلين عن مركزي التنسيق الروسي (في حميميم) والأمريكي (في عمان) ناقشوا في اتصال هاتفي مسألة تنابد المعلومات بين الطرفين حول عناصر تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي في أراضي سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: