الجمعة , ديسمبر 4 2020

“فتح”: الإعلان السوداني يمنح إسرائيل فرصة للاستقواء على الشعب الفلسطيني

أدانت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”، اليوم الجمعة، الإعلان الأمريكي بشأن تطبيع العلاقات بين السودان وإسرائيل، والذي كشف عنه الرئيس دونالد ترامب في وقت سابق اليوم.

وقالت الحركة، إن هذا الاتفاق يعطي إسرائيل قوة للاستقواء على الشعب الفلسطيني وقيادته، وستستغله لتسريع تهويد القدس والأقصى المبارك، وستعتبره دعما لمواقفها العدوانية، حسبما نقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية “وفا”.

وقال عضو المجلس الثوري والمتحدث الرسمي باسم الحركة، أسامة القواسمي: “شعبنا الفلسطيني وقيادته سيتصدون للمؤامرة الهادفة للالتفاف على حقوق شعبنا، وتصفية قضيته العادلة، مؤكدا أن السلام والأمن يبدآن من فلسطين وينتهيان فيها”.

وأعرب في الوقت ذاته عن تقديره “للشعب السوداني الشقيق وأحزابه الوطنية التي ترفض التطبيع، وتقف الى جانب فلسطين وشعبها المناضل المرابط الصامد”.

من جانبه قال واصل أبو يوسف، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، إن “انضمام السودان إلى آخرين في تطبيع العلاقات مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، يمثل طعنة جديدة في ظهر الشعب الفلسطيني وخيانة للقضية الفلسطينية العادلة”.

فيما أكدت الرئاسة الفلسطينية في بيان “إدانتها ورفضها لتطبيع العلاقات مع دولة الاحتلال الإسرائيلي التي تغتصب أرض فلسطين، لأن ذلك مخالف لقرارات القمم العربية، وكذلك لمبادرة السلام العربية المقرة من قبل القمم العربية والإسلامية، ومن قبل مجلس الأمن الدولي وفق القرار 1515”.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن اتفاق السودان وإسرائيل على تطبيع العلاقات بينهما، في إعلان يأتي بعد تكهنات طويلة بانضمام السودان إلى ركب الإمارات والبحرين في تطبيع العلاقات مع تل أبيب.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض:

أعلن الرئيس، أن السودان وإسرائيل قد اتفقا على تطبيع العلاقات. خطوة كبيرة أخرى نحو بناء السلام في الشرق الأوسط مع دولة أخرى تنضم إلى اتفاق أبراهام.
وذكر بيان مشترك اليوم، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ورئيس المجلس السيادي السوداني عبد الفتاح البرهان، ورئيس الحكومة السودانية، عبد الله حمدوك، ورئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، تحدثوا هاتفيا اليوم.

يأتي ذلك بعدما أعلن البيت الأبيض، في وقت سابق، اليوم، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أبلغ الكونغرس رسميا عزمه رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: