الخميس , أكتوبر 22 2020

غراب يدعي الصدق….قصيده للشاعر خليل خدر

  • لقد سقطت من عيني
  • كنجمة تسقط من السماء
    لن تعود إليها مطلقا
    لقد ادعيت العشق
    ومثلت دور المغرم
    وقلبك عاري من الصفاء
    ما تحرك احساسك المشلول
    ولا شعر ضميرك الأعوج
    تخدع تحت قناع الصدق
    وما صار مستقيما الأعرج
    تعال لملم اكاذيبك
    وكل جرح به تسببت
    تعال لأحدق في عينيك
    واكشف لك كم كذبت
    اكلت من يمناي 
    وطعنت يسراي
    وضلعي الذي خانني معك 
    قسما إني سأخلعه
    سأنصف نفسي
    وارمي النصف العفن
    والثاني سينتقم
    وقلبي الذي كان يزداد خفقانا
    سينساك
    وفي النبض ينتظم
    أو أني سأبدله بغيره
    بقلب قوي لا ينظلم
    ساغير حتى ملبسي
    الذي تناثر عليه عطرك
    واقصص شعري الذي
    أغتصبته بأناملك المخادعة
    سامنع النجوم من السطوع
    في سماء عشقك الكاذب
    كل ما كنت تقوله 
    لقد صفى كذبا
    كل ذلك الكلام
    وعبارات العشق
    كانت فقط اوهام
    كل ذلك العناد 
    بأن ابقى على حبك
    سيتحول كرها واصرارا
    لأنساك
    أذهب الى حيث ياخذك كرهي
    وليته يغرقك الندم
    اذهب ولا تلتفت للوراء
    لا تلتفت حتى وإن قتلك الألم
    لكن تمهل قليلا
    دعني انقش باسناني 
    فوق صدرك
    لقد علمتني كيف اردع السهم
    والان اذهب
    إنها تنتظرك نار الجهنم
    ما أجهلك كيف تخون
    لا الدموع عليك سقط من عيني الدم
    لكن العقارب لا تثق
    وثقت بك ونشرت في جسدي السم
    فايقظتني
    جعلتني ابصر جيدا
    وعلمتني كيف احيا
    فلن يهزمني شيء بعد الان
    ولن يؤلمني حتى رحيلك
    لأني من الان 
    لست من كانت تحبك
    بل انا الان صنم
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: