ينضج الوطن ….قصيده للشاعر خالد القادري

ينضج الوطن على شكل ثمار
تتدلى من شجرة كبيرة
في مواسم الوطنيات المزهرة
و الحروب و المهرجانات و الشعارات الملونة ..
و في كل موسم
يبقى لنا
نحن – ذوي الأيدي القصيرة –
و حراس ظلالها المباركة
و العاملين كفزاعات معطوبة
يبقى لنا الثمرة الخربة
المسودة ، النازة قيحا حلوا
الغاصة بالدود و آثار غرسات الأصابع الهازئة
و بعض نقرات الطيور
و يبقى لنا أيضا أطراف أغصان يابسة
نكتب بها المآثر و النضالات التاريخية
على التراب ..
لذلك كلنا نموت قهرا
قبل أن نذوق طعم أوطاننا ..

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: