الأربعاء , يوليو 15 2020
الرئيسية / Abdalghny almkhlafy

Abdalghny almkhlafy

افتحوا لي بابا .. بقلم هناء محمد راشد – اليمن

لم أكن أتخلص من الفراغ حين أحببتك لكني لم أكن أريد أن أحبك حقا وجدت نفسي عالقة داخل مزهريتك وردة .. لم تنج من الذبول ولم تصل للموت كنت أجر ساقي للإفلات مني أركض خلف الهروب ليحتضني الصمت وأبني من حروفي معبد تختبئ بداخله أرواح تشبهني في الليل الطويل كان …

أكمل القراءة »

د. سمير عبد الرحمن الشميري : يكتب.. المعلمون في غميس البؤس والشقاء

والدي الشيخ عبد الرحمن هائل الشميري إمام وخطيب مسجد حامد في الزعفران ( كريتر – عدن ) ، تتلمذ على يد الشيخ محمد بن سالم البيحاني (1908 –1972م) ، أحد شوامخ الفقة والأدب والثقافة في عصره ، حيث كان يرفض الجموح والتنطع في الدين وينتمي لمدرسة الاعتدال ولا يكترث برياح …

أكمل القراءة »

يا هوى صنعاء .. محمود العكاد – اليمن

غُبارُ دماءِ المُستهامينَ يَلمَعُ وَزَفرتُهُ كالرّيحِ إذ ليسَ تَهْجَعُ غُبارٌ كَثيفُ الطَعنِ والحِمْلِ ثُلثهُ خَناجر والباقي جَحيمٌ مُضَلَّعُ غُبارٌ لهُ في الصَبرِ قَلبٌ مُشَرَّخٌ وفي كُلّ شرخٍ ضِيْقَةٌ تَتَوَسَّعُ لهُ لَهبٌ فوق العذابات حُرقَةٌ على النَفْسِ نَارٌ داخل النَّارِ تُلْسَعُ ومن شَهقةٍ وَسْطَ الحنينِ لِنَهدةٍ يَطيرُ وأجراسٌ من الرّوحِ تُقْرَعُ …

أكمل القراءة »

أريد يا الله.. بقلم قيس عبد المغني – اليمن

وعندما يحين دوري ويقوم مناصروك بقطع رأسي أريد يا الله -وقتئذ- أن تخلق لي ذاكرة جديدة في كفي أو قدمي ، في قلبي إن أردت.. ذاكرة تكفي لكي أعرف طريق العودة إلى منزلي تكفي لكي لا أتعثر عند السلم و لكي أقبل أطفالي بنفس الطريقة و بذات الشغف .. ذاكرة …

أكمل القراءة »

هذا ماقاله الطبيب آخر مرة .. بقلم محمود الظهري – اليمن

  25 مليون حيوان منوي لاتكفي لإنجاب حلم . هذا ماقاله الطبيب آخر مرة. ياحبيبتي الحزينة توقفي قليلاً في آخر لحظة من شتائنا التاسع. أين كنا في مثل هذا الوقت من العام 2011. أنا تعبت جدا.. سأقولها لأول مرة. من روضة أطفال ترسمينها على صدري ثم تسلمينها للقصف. من أشجار …

أكمل القراءة »

أشلائك في كل مكان .. بقلم صدام الزيدي – اليمن

الإسكافي، ينظر إلى حذائك الشاعر، إلى….. الروائي، إلى مدنك المهجورة الكهربائي، إلى النار في كيس الظهيرة الطبيب، إلى رماد الكلمات الميكانيكي، إلى احتراق الغابات افتراضيًا المرأة، إلى كمانك المشنوق في جعبة الليل الجزار، إلى لعابك المتخثر الفيلسوف، إلى زنزانة رأسك الأطفال، إلى سنك المكسور كتبة المحاكم، إلى انتفاخ عروق يدك …

أكمل القراءة »

شاهد عيان .. بقلم عبد الغني المخلافي – اليمن

تقول زوجتي: أنت مجنون خالص – بلا شك. وحالة عشقك غريبة واستثنائية للكتابة . عشرات الدمامل منذ أسبوع كامل بضراوة تمخر جسدك . تأكل من لحمك وتشرب من دمك . وأنت تقاوم أمواج آلامك بمجداف الكتابة الوحيد . ترفض جميع الوصفات والنصائح الطبية. تحت تأثير إرهاقك وسهرك يتهاوى أكثر من …

أكمل القراءة »

ماذا لو أننا لم نكبر .. بقلم محمد عبيد – اليمن

ماذا لو أننا لم نكبر فلا نهتم بنشرات الأخبار و قراءة صحف المعارضة أو كتابة قصيدة نثر ..؟ ماذا لو بقينا صغارا و أحلامنا صغيرة نحتفي بحذاء جديد و حقيبة مدرسية خضراء ..؟ ماذا لو ظللنا طفلين صديقين دون تغيرات فسيولوجية في جسدينا تحرضنا على اكتشافها بدخول قفص و انجاب …

أكمل القراءة »

كروت صغيرة في العيد .. سالم مهيم – اليمن

خمس عشرة دقيقة فقط كانت كافيةً… لتقبيل يدين تبثان الخضرة في صحرائي…! وتزيحان القيظ عن كهولتي المهيضة الجناح…! لكنها تحولت أفعواناً شاسعاً من الخراب والهلاك ووجعاً لا تستطيع محوه الأعياد. ** كنت أطمع أن أسمع صوتك يا أمي آتياً من رؤى النخيل الخضراء، وظلاله المسالمة، لكنهم أوقفوه في السماء…! **الحروب …

أكمل القراءة »

بيني وبين نفسي .. بقلم بسام المسعودي – اليمن

لوقت طويل كنت أظن أن الظل خلفي أوجده غيابك أو أنك ظلي بلا هوادة حضوره يصيبني بالرهبة والحزن ويصيب كتفي كونه أثقل منه لوقت طويل وأنتِ في كل مكان بيني وبين نفسي بيني وبين ما أريد وبيني وبين ما تشتهيه روحي وأن أكونه أحدث نفسي عن غيابك نتيجة حظ سيء …

أكمل القراءة »