الجمعة , فبراير 26 2021

شاعرية المطر..قصيده للشاعر اسماعيل الفرحان

شاعريةُ المطرِ ابلغُ من الف قصيدةٍ
البسيطةُ مشاعري التي هاهي تنتشي
ما ان يهطلَ مطرٌ فيحجبُ الافاقِ يترا
وهي الذكرى تُحتبسُ… فتهيجُ وجعاً
ولذةُ الوجعِ يُحققها المطرُ وماكان طلاً
نديةٌ أحرفي مع الطقسِ فعمق روحي املاً
أتركُ السقفَ الثقيل على كاهلي مُرتجياً
اغادر… الغرفة تلو الغرفة هاماً ماشياً
وحيثُ المطر أستلقي على ظهري مرحباً
ها يا مطري سأنقعُ الذكرى بمياهك
وسأرتجي منك العُذرى….
فذكراي ذكراك…
وذكراكَ محمودةٌ عندي كلما
جف يراعي ودقُكَ الحبرا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: