الإثنين , سبتمبر 28 2020

ندي محمد عادله تكتب :وجهة نظر

انتهت أيام العيد جارحة ومجروحة محملة بهموم الوطن والمواطن عبر الغالبية عنها بلغة محقونة بالكورونا والفساد والجوع
لا يعرف هذا البشري الضعيف على من يرمي ثوب معاناته على الحكومة ؟ أم على شارع نظيف منها؟
_لاتوجد حكومة …
على الائتلاف؟ لا يوجد تآلف ولا ائتلاف
على معارضة الداخل؟ لا توجد حصير تتسع لأحلامهم يستعدون لومضات الكاميرا .
على معارضة الخارج؟ ينتظرون تقارير أسيادهم
على الشرائح المتثقفة ؟ يبتسمون بألوان الطيف في كل مقام
على معارضة الفيس؟ سرفا نتس وطواحين الهواء
على حرامية المناصب؟ الأكثرية تطوروا شكليا بالصورة وعادوا لجذورهم الحيوانية
والتعريف الحقيقي للإنسان حيوان ناطق مبتسم هذا ما يميزه عن الذئاب والقرود ….
الوحوش لا تقتل البشر لمجرد الابتهاج والسرور الوحوش لا تبني سجون ولاتعذب أبناء جنسها باسم الدين والسياسة والكورونا والفساد ومستجدات التعذيب العصري
الانسان ولا سواه حيث تنمر كما كان بفجر التاريخ …
وبيوم الحساب مع الله أتمنى من الشرفاء أصحاب الحق والأرض والوطن ممن جاعوا وتهجروا وفقدوا كل شيء الا الكرامة
خاطبوا ربكم دون خوف …انه رحيم بكم
قولوا أمريكا هي من تقرر مصيرنا في الحب والجوع والشبع
لا فلان ولا علتان …. روسيا الأداة الغبية في يد الأمريكان
الشهنامة لم تدعنا نضحي بالعيد أبادت الغنم ومسحت ملامح شيوخ القبيلة وعفشت عنابر السمن العربي بالبادية …
لم يعد شيخ العشيرة يستقبلنا بذبح الخراف
قطيع الأغنام في مركز البحوث تعفش مرات ومرات واتهم الحراس
أما السارق فهو من يبارك ويلبس الصولجان هي الكورونا هي من أحرق الربيع وردم مدفأة الشتاء
أمريكا يا أمريكا هل نحن ساحة تدريب للجلد البشري ماذا بقي من سوريا لك ولروسيا وتركيا وإيران ؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: