الإثنين , يناير 18 2021

عمر الحامدي يكتب ……دعوة للخير والحق والعمل لإنقاذ الذات

 

في زمن تفجرت فيه الأوضاع العربيه عدوانا واحترابا وتطرفا وأصبح القتل والتدمير هو أولوية الأولويات وكان الناس قد جنت وسخر الإعلام المعولم والسلاح بأنواعه للنيل من العرب ثقافة ومصالح ووجود في مواجهة هذ الخطر المتعاملين الخطوره لابد من مبادره تعكف على التشخيص واقتراح الحلول وفي هذا المقام تصدى عدد من المثقفين والمناضلين القوميين منذ بعض الوقت ممن أتيحت لهم الفرصه للقاء بإلقاده التاريخيين والمفكرين النهضويين وقادة المقاومه وعبروا أبعاد الواقع الرسمي والشعبي وإبعاد المواجهه المفتوحه مع الغرب الإمبريالي الصهيوني وفي مواجهة ذاك انطلقت مبادره متواضعه ولكنها واعدة وعلميه وقومية مقاومه تحاورو ‘ا تواصلوا ثم عملوا على الدراسه والتخطيط وأستطيع القول إن مبادره شعبيه عربيه قومية تتعلق وسيتم الإعلان عنها قريبا هي في الحقيقة دعوة للحق وعمل للخير وذويه علميه موضوعية للدفاع عن الذات العرببه التي تهدد اليوم وتستباحدليس من العدو التاريخي ولمن التحق به من قوى راعيه عميله أن هذه المبادره تعتمد على الوعي والإرادة القوميه وذاك يتطلب العمل على أعداد وتوحيد النخبه القوميه التي عليها استعادة ثقة الجماهير وان يكون برنامج العمل قوميا يعتمد على وحدة التيار القومي والجبهة الشعبيه في الساحات العربيه والجبهة الشعبيه القوميه والتقدم يا على الصعيد العربي امل حين الإعلان عن هذه المبادره أن يتم التلاحم معها نقد ودعما على مختلف الاصعدة لانجاحها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: